هام جدا

الاتحاد الاوربي نحو اندماج شامل

الاتحاد الاوربي نحو اندماج شامل
الاتحاد الاوربي  منظمة جهوية للتعاون بين الدول الاوروبية لتحقيق الاندماج الشامل على المستوى
 الاقتصادي والمالي والسياسي بهدف تحقيق التقدم الاقتصادي والاجتماعي للدول الاعضاء.
يضم الاتحاد الاوربي اليوم 27 دولة اوروبية ويعتبر ثاني قوة اقتصادية في العالم حيث يحقق 8.5
في المئة من مجموع سكان العالم (حوالي500 مليون نسمة) و مع ذلك لازال يواجه بعض التحديات.
- مراحل و اهداف الاتحاد الاوربي كتكتل اقتصادي : I
1- المراحل التاريخية لبناء الاتحاد الاوربي :
9ماي1950 : تصريح روبير شومان الذي اقترح انشاء المجموعة الاوروبية للفحم والصلب.
18ابريل1951 : معاهدة باريس بموجبها انشئت المجموعة الاوروبية للفحم والصلب.
25 مارس 1957 : معاهدجة روما بموجبها انشأت المجموعة الاقتصادية الاوربية ( 6 دول )
1 يناير 1973 : انضمام الدنمارك , ارلاندا , والمملكة المتحدة (9 دول ) .
7-10يونيو1979 : اول انتخابات عامة للبرلمان الاوروبي.
1يناير1981 : انضمام اليونان (10دول).
1يناير1986 :  انضمام اسبانيا و البرتغال (12دولة).
1نونبر1993 :  تطبيق معاهدة ماستريخت (تعويض المجموعة الاقتصادية الاوروبية).
26مارس1995 : تطبيق اتفاق شيغن الذي يزيل الحدود بين البلدان الموقعة.
15-16دجنبر1995 : المجلس الاوروبي المجتمع في مدريد يختار الاورو كعملة موحدة.
1يناير2002 : انطلاق التعامل بالاورو في 12 بلدا عضوا في منطقة الاورو.
1 ماي 2004 :  انضمام قبرص, استونيا, ليتونيا, ليتوانيا, هنغاريا, مالطا, بولونيا, جمهورية التشيك
, سلوفاكيا, وسلوفينيا (25دولة).
1يناير2007 : انضمام رومانيا وبلغاريا (27دولة).
2) اهداف ومبادئ الاتحاد الاوربي :
* تتلخص اهداف الاتحاد الاوربي حسب ما جاء في معاهدة روما 1957 وماستريخت
1992 والدستور الاروبي 2003 في ما يلي:
- حسب ما جاء في معاهدة روما.
- انشاء سوق مشتركة تندمج فيها الاقتصادات الوطنية.
- الغاء الحقوق الجمركية والتأكيدات  الكمية للسلع بين الدول الاعضاء و الغاء الحواجز
امام مرور الاشخاص ورؤوس الاموال.
- اقرار سياسة تجارية موحدة تجاه الدول الاخرى .
- تحقيق تقدم اقتصادي واجتماعي و تنمية متوازنة للدول الاعضاء.
- نهج سياسة موحدة في مجالات الفلاحة الصيد البحري - البيئة.
- حسب ما جاء في معاهدة ماستريخت.
- تغيير اسم المجموعة الاقتصادية الاوروبية بالاتحاد الاوربي.
- تحقيق التقدم  الاقتصادي والاجتماعي. الرفع من مستوى التشغيل و تحقيق تنمية مستديمة.
- تاسيس وحدة اقتصادية ونقدية ذات عملة موحدة الاورو&.
- تاسيس الاتحاد على مبادئ الحرية الديمقراطية و احترام حقوق الانسان والحريات الاساسية.
- مبادئ الاتحاد من خلال دستور 2003.
- تاسيس الاتحاد على قيم احترام الكرامة البشرية والحرية والديمقراطية والمساواة واحترام دولة الحق
والقانون.
- اقامة مجتمع يتميز بالتعددية والتسامح والتضامن والعدل نبد التمييز.
- تحقيق نمو اقتصادي متوازن واقتصاد سوق اجتماعية وتنافسية عالية وتحقيق تقدم علمي وتقني.
-العوامل المفسرة والمساهمة في الاندماج بين دول الاتحاد الاوربي: II
1-بعض عوامل الاندماج الاوروبي:
جغرافيا :*
- الانتماء لقارة واحدة.
- تشابه الظروف الطبيعية.
- تكامل الموارد الطبيعية.
تاريخيا :*
- المصير المشترك بين الدول الأوروبية والمتمثل
 في معايشة أحداث مشتركة. 
سياسيا :*
- تبنى النظام الديمقراطي.
- اعتماد مبادئ وقيم حقوق الانسان.
اقتصاديا :*
- اعتماد النظام الرأسمالي الليبرالي.
-المنافسة الحرة في اطار الاتحاد الاوروبي.
* اجتماعيا وثقافيا :
- الوعي باهمية التكتل والاندماج.
- ارتفاع المستوى الثقافي والاجتماعي.
2-العوامل المفسرة للاندماج:
أ-دورالسياسات المتبعة:
دورها
السياسات
- الرفع من النتاجية و العمل على استقرار الاسواق.
- تحسين مستوى عيش الفلاح.
- ضمان اسعار معقولة للمستهلك.
السياسات الفلاحية المشتركة
P.A.C
- تنمية التلاحم الاقتصادي و الاجتماعي.
- تقليص الفوارق التنموية الجهوية.
السياسة الجهوية
- تنمية التبادل الحر و التجارة الدولية.
- خلق سوق موحدة للبلدان الاعضاء.
السياسة التجارية
- الاهتمام بالتشغيل وتحسين ظروف العمل والحماية الاجتماعية.
السياسة الاجتماعية
- توحيد العملة و حماية السوق الداخلية للاتحاد وتقوية التنافسية للمقاولات الاوروبية
 وتحقيق تعاون صناعي وتقني.
السياسة المالية و الصناعية
- الحفاظ على البيئة وحمايتها من اخطار التلوث.
السياسة البيئية
- توفير قوة عسكرية لضمان الامن و السلم.
السياسة الدفاعية

ب-المؤسسات المنظمة للاتحاد الاوروبي ووظائفها:(انظر الجدول 2 ص 79)
 -مظاهر الاندماج الاقتصادي والمالي والمجالي والاجتماعي داخل الاتحاد الاوروبي: III
 1- الاندماج المجالي و الاجتماعي:
* عرف الاتحاد الاوروبي عملية توسيع سريعة مند نشأته الى اليوم. حيث ارتفع عدد اعضائه من 6 دول سنة 1957
الى 27 دولة سنة 2007 و ارتفع عدد سكانه في نفس الفترة من 160 م.ن الى حوالي 500م.ن وبتكوين الاتحاد
 الاوروبي انتهى التقسيم المصطنع والذي قسم السفارة الاوروبية الى شطرين على مدى 60 عاما الماضية.
* لم يقتصر الاندماج الاجتماعي على حرية الحركة
 والدراسة و العمل عبر الحدود بل شمل ايضا
حرية المبادرة والاستثمار في كل بلدان الاتحاد.
* المجال الفلاحي :
- فهم السياسة الفلاحية الموحدة  و الهادفة الى الرفع من الانتاجية والانتاج وتحسين مستوى عيش الفلاح
وضمان الامن الغدائي للمواطن الاوروبي وحماية البيئة.
* المجال الصناعي :
- تشجيع ودعم المقاولات عن طريق تقديم القروض وخلق مراكز للتكوين.
- تشجيع البحث العلمي.
- التنسيق بين دول الاتحاد لمواجهة المنافسة الدولية.
* المجال التجاري :
- خلق السوق الاوروبية الموحدة.
- الغاء الحواجز امام الافراد و السلع و الخدمات.
- التنسيق في مجال التبادل مع الخارج ونهج سياسة موحدة تجاه الدول الخارجية.
* المجال المالي :
- توحيد السياسة المالية.
- اقرار العمل بالعملة
 الاوروبية الاورو.
- حرية نقل الاموال
و الاستثمارات.

ويمكن تقسيم الاتحاد الاروبي حسب درجة اندماجه في
 المجال الاوروبي الى اربع مجالات:
-  الاتحاد الاوروبي او ما يسمى بالمجال المهيمن ويشمل غرب المانيا وشمال و شرق فرنسا
جنوب شرق
 انجلترا وشمال ايطاليا.
- الهوامش الحيوية المندمجة تشمل باقي مناطق اوروبا الغربية.
- هوامش في طور الاندماج وتشمل دول اوروبا الشمالية الشرقية.
- مناطق في انتظار الاندماج وتشمل دول جنوب شرق
 اوروبا باستثناء اليونان ومالطا
2- فوائد الاندماج الاقتصادي في الاتحاد الاوروبي :
* المجال المالي :
- زيادة 900 مليار اورو من الثورة الى حوالي 6000 اورو لكل اسرة.
- الرفع من القدرة الشرائية للمواطنين.
- تضاعف قيمة الاستثمارات 12مرة.
* المجال التجاري :
- نمو المبادلات التجارية بنسبة 30 فالمائة.
- تقوية تنافسية الاتحاد على المستوى الدولي.
- مساهمة الاتحاد بنسبة 19فالمائة من التجارة العالمية (المرتبة الاولى).
* مجال التشغل :
- إحداث 2.5م فرصة شغل.
التوزيع الجيد للكافاءات البشرية الناتج عن حرية العمل داخل الاتحاد.
     - حل مشكلة اليد العاملة في بعض بلدان الاتحاد.
- حصيلة الاندماج بين دول الاتحاد الاوروبي: IV
1- المكانة الاقتصادية للاتحاد الاوربي في العالم:
* على مستوى القطاع الفلاحي:
تقدم دول الاتحاد الاوروبي انتاجا فلاحيا ضخما رغم سيادة الملكيات الصغيرة و المتوسطة و قلة العاملين
 في الفلاحة 9فالمائة من السكان النشيطين وهكذا ينتج الاتحاد 36طن من القمح (المرتبة الاولى) و132
طن من الشمندر و90م رأس من الابقار( المرتبة الرابعة) و151م رأس من الخنازير (المرتبة الثانية)
 ويعتبر بذلك ثاني قوة فلاحية في العالم بعد و.م.ا. ويحقق فائضا في الانتاج يصدره الى الخارج ويحتل
 به المرتبة الاولى. ومع ذلك لا تساهم الفلاحة سى بنسبة 19فالمائة من الناتج الاجمالي للاتحاد.
* على مستوى القطاع الصناعي:
 يعتبر الاتحاد الاوروبي ثاني قوة صناعية في العالم وتمثل الصناعة الكيماوية اقوى صناعة في
 المجموعة 56فالمائة
من النتاج الكيماوي العالمي. كما ينتج الاتحاد 19فالمائة من
 الصلب العالمي (المرتبةالثانية) و18م سيارة سنويا (المرتبة الاولى) واستطاع الاتحاد تحقيق
 تنمية في مجال الصناعات الفضائية العالية التكنولوجيا و اصبحت " إر + " تسيطر
على 22فالمائة من الطائرات العالمية. وتشغل الصناعة 38فالمائة من
 السكان النشيطين.
* على مستوى القطاع التجاري:
يمثل الاتحاد الاوروبي ثاني قوة تجارية في العالم 19فالمائة من التجارة العالمية. ومن اهم واردات
الاتحاد الطاقة والمنتوجات الطبيعية والمواد الاولية, ومن اهم صادراته المنتوجات الصناعية والخدمات
و المنتوجات الفلاحية,ويقيم الاتحاد
علاقات تجارية مع جميع انحاء العالم ويحقق توازن ميزانه التجاري مع الدول المتقدمة, وفائضا
 مع الدول النامية.
* على مستوى الاستثمارات:
يعتبر الاتحاد الاوروبي اول قطب عالمي للاستثمارات
الخارجية المباشرة حيث يساهم بنسبة 28.3فالمائة من الاستثمارات العالمية 19فالمائة
منها داخل التحاد.
2- عوامل القوة الاقتصادية للاتحاد الاوروبي:
* يتوفر الاتحاد على ظروف طبيعية ملائمة لقيام نشاط
فلاحي. اراضي فلاحية شاسعة.تربة خصبة. مجاري مائية
 كثيفة و مرتفعة الصبيب مناخ معتدل رطب كما تستفيد
الفلاحة من الاستعمال الكثيف للاسمدة والمبيدات والاعتماد
على التقنيات الفلاحية الحديثة وعلى **** البحث العلمي
فيما يتعلق بانتقاء البذور وانتقاء الاجناس ...
* تفر الاتحاد على بعض المعامل ومصادر الطاقة وعلى تكنولوجيا متطورة واعتماده على التنظيم
 الراسمالي المحكم
الذي ***** من*** الدولة والتركيز الراسمالي وعلى البحث العلمي. هذا بالإضافة الى تقدم وسائل
 المواصلات و الاتصال.
* ينتج الاتحاد الاوروبي انتاجا فلاحيا صناعيا ضخما يتم تصريفه عبر شبكة كثيفة من المواصلات والاتصال
وعن
طريق اسطول بحري ضخم.
 -  التحديات (الرهانات التي تواجه الاتحاد الاوروبي والافاق المستقبلية لهذا التكتل):V
1- التحديات التي تواجه الاتحاد الاوربي :
أ- تمثل شيخوخة المجتمع الاوروبي اهم المشاكل الديمقراطية:
يعرف الاتحاد الاوروبي مشكل ارتفاع نسبة الشيوخ 20
فالمائة بفعل الخسائر البشرية الناتجة عن الحروب وضعف التزايد الطبيعي الذي ينزل من مستوى معدل تجديد
 الاجيال => الى  تراجع الاستهلاك وارتفاع التكاليف الاجتماعية(تكاليف
 اعالة الشيوخ) اليد العاملة.
ب- لا تزال بلدان الاتحاد تعاني من مشاكل التباين الاقليمي:
تختلف الاستفادة من النهضة الاقتصادية بين اقليم وآخر
داخل كل بلد عضو في الاتحاد رغم ما يبدل من مجهودات لتحقيق تنمية متوازنة. كما يظهر التباين بين بلد
و آخر حيث يظهر هذا التباين بالخصوص بين بلدان الشمال المزدهرة وبلدان الجنوب المتأخرة نسبيا
وبين البلدان *** والشرقية
 مما ينعكس على الدخل الفردي الذي يتفاوت بين بلدان الاتحاد حسب درجة تنميتها.
ج- تواجه تطبيق مبادئ السياسة الفلاحية المشتركة لبعض المشاكل من بينها:
* ارتفاغ تكلفة الانتاج بالمقارنة مع المنتوجات العالمية=>ضعف منافستها في الاسواق العالمية.
* لا يستفيد من السياسة الفلاحية المشتركة سوى كبار الفلاحين. كما ان هذه السياسة اصبحت جد مكلفة.
* اختلاف ظروف الفلاحة بين بلدان الاتحاد من حيث المناخ
, التربة, المساحة الزراعية, والتقنيات المستعملة=>اختلاف تكاليف الانتاج الفلاحي بين بلدان الاتحاد
والحد من توحيد الاسعار وتباين مداخيل الفلاحين من بلد لآخر.
د- مشاكل اخرى:
* مشاكل نقص الطاقة=> الاهتمام بالطاقة النووية والطاقات البديلة.
* مشكل المنافسة الخارجية الناتجة عن ارتفاع اسعار
 المنتجات الاوروبية بفعل ارتفاع الاجور والتكاليف الاجتماعية.
2- الافاق المستقبلية للاتحاد الاوروبي:
من بين الافاق المستقبلية التي رسمها الاتحاد الاروبي.
* تحقيق وحدة سياسية.
* تكريس حقوق المواطنين بادماج الميثاق الاوروبي للحقوق الاساسية.
* الاهتمام بالمواطنين بمنحهم فرصة جديدة اكبر للمشاركة.
* اقرار فصل واضح و**** للسلط بين الاتحاد والبلدان الاعضاء مع منح البرلمانات الوطنية سائل اوسع
للتدخل.
* خلق مجال للحرية والامن والعدل ومحاربة الجريمة
الكبرى والاعتراف المتبادل بين الدول الاعضاء بالقوانين المدنية المختلفة لجميع الدول المنظمة للاتحاد.
* تطوير تدريجي للسياسة الخارجية والدفاع المشترك,
 وتعيين وزيرا اوروبي للخارجية يمارس وينطق باسم
اوربا في العالم, وانشاء وكالة اوروبية.
* الرفع من التنسيق الاقتصادي بين البلدان التي تبنت
 الاورو لضمان الاستقرار والنجاح للعملة الاوروبية المشتركة.